Overblog
Suivre ce blog
Editer l'article Administration Créer mon blog
12 octobre 2007 5 12 /10 /octobre /2007 21:49

1063485438-small.jpg

تابع ..الكشافة الإسلامية الجزائرية في مدينة الغزوات أثناء و قبل ثورة نوفمبر 1954       

 

كان دور الحركة الكشفية الإسلامية الجزائرية بمدينة الغزوات، السعي وراء تأسيس افواج اخرى بالمناطق المجاورة للمدينة و مضاعفة عدد المنخرطين وتزايد المناصرين للحركة الكشفية حيث نالت هذه الأخيرة شهرة و شعبية واسعة من قبل المواطنين، و تحولت إلى مدرسة تدعو للوطنية وترسخ في أدهان الشباب فكرة القومية و الوطنية، و تعرفهم بالمبادئ الإسلامية و اللغة العربية، و ترشدهم إلى الطريق الرباني المستقيم و طاعة الوالدين.

 

كانت الأغلبية من المسؤولين في الوسط الكشفي بالغزوات وطنيين، يقدّمون الدروس و المواعظ في حب الوطن، وأناشيد وطنية و إسلامية، الهدف منها تكوين جنود المستقبل و تحريضهم على الجهاد.

 

كما شاركت الحركة الكشفية الإسلامية في عدة حفلات و أحيت عدة سهرات وأكثرها الأعراس الشعبية، اغتنمت فيها الفرصة لتقديم مشاهد و روايات و مسرحيات و أناشيد إسلامية ووطنية مثل نشيد (من جبالنا طلع صوت الأحرار ينادينا للاستقلال) أو نشيد  (بلادي بلادي بلادي أنت حبي و فؤادي).

 

بدأ المسؤولون في حركة الانتصارات من أجل الحرية و الديمقراطية يهتمون بهؤلاء الشباب الذين سيصيرون في المستقبل القريب مجاهدين و أبطالا، و فعلا اندلعت الثورة المسلحة و سقط العديد من هؤلاء الشباب في ساحة الحرب الشرفية من أجل أن تعيش الجزائر حرة مستقلة.

 

على الصورة الفرقة الموسيقية والمنشدة التابعة للكشافة بمدينة الغزوات سنة 1948 من اليمين إلى اليسار جلوسا بعوش محمد، قهواجي بشير مرابط، طالبي محمد، وقوفا زبيري بن أعمر. 

 

 

 


Partager cet article

Published by ب.مراد
commenter cet article

commentaires