Overblog
Suivre ce blog
Editer l'article Administration Créer mon blog
20 mars 2006 1 20 /03 /mars /2006 12:04


غادرنا مند أيام قليلة المجاهد سايح محمد المدعو سي سليمان أحد رموز الثورة الجزائرية بالمنطقة الثانية الولاية الخامسة عن عمر يناهز 81 عاما، بعد مرض طويل ألزمه الفراش. المجاهد سايح محمد الذي ولد في 12 فبراير 1932 ببلدية السواحلية دائرة الغزوات، ونشأ وسط عائلة ريفية متواضعة، يُعد من الرعيل الأول لمفجري الثورة التحريرية. لمَّا استُدعيَ سي سليمان لأداء الخدمة العسكرية الاجبارية التي قضى منها مدة قليلة وبعد أن تحصل على أول إجازة له فرَّ مسرعا للالتحاق بصفوف جيش التحرير حيث عمل تحت لواء عميد الثورة المسلحة بالمنطقة الثانية الشهيد سايح ميسوم المدعو سي حنصالي، وتجند ضمن الفوج الذي ساهم في عمليات إدخال السلاح والذخيرة من التراب المغربي إلى الجزائر، ومعروف عن المجاهد سي سليمان شهاداته المهمة عن وقائع وأحداث الثورة بالمنطقة الثانية، وكان قد جاء في تصريحاته أيضا قبل وفاته، بأنه هو وبعض رفقائه قاموا بحرق دبابة تابعة للجيش الفرنسي بعد اشتباك دار بينهم وبين دورية تابعة للجيش الفرنسي أظهر خلاله سي سليمان ورفقائه صورة من صور الشجاعة والفداء. ولا تزال تلك الدبابة متواجدة إلى يومنا هذا قرب باب العسة بالناحية الحدودية، كما شارك أيضا في عدة معارك واشتباكات بالناحية، وضلَّ سي سليمان مع إخوانه المجاهدين يغتنمون في هجوماتهم المناسبات، فما من عيد أو موسم من أعياد الفرنسيين يمر إلا وتشهد المنطقة عمليات تخريب ممتلكات ومزارع المعمرين. هذا ونشير بأننا قد اعتمدنا في الحصول على هذه المعلومات من رفقاء سي سليمان الذي ظلَّ يواصل كفاحه الثوري معطيا مثلا أعلى في الوفاء والشجاعة إلى أن تحررت الجزائر. وهكذا وبرحيل سي سليمان يوم الثلاثاء 24 ديسمبر 2013 تكون مدينة الغزوات قد فقدت جزءاً من ذاكرتها التاريخية حول الأحداث التي عرفتها المنطقة الثانية التابعة للولاية الخامسة التاريخية خلال ثورة التحرير.
1545879_708312032532980_1745491389_n.jpg

 

 

Partager cet article

Published by BAOUCH MOURAD
commenter cet article

commentaires