Overblog
Suivre ce blog
Editer l'article Administration Créer mon blog
25 mars 2006 6 25 /03 /mars /2006 00:00

1459126_690986960932154_2010327265_n.jpgيعتبر الشيخ العلامة والفقيه سي محمد القباطي من بين خيرة ما أنجبت مدينة الغزوات ومن بين أهم الرموز الدينية بالمنطقة وحتى بالتراب الوطني. ولمن لا يعرف الإمام والعلامة محمد القباطي فهو من مواليد 19 ديسمبر 1907 بمدينة الغزوات ولاية تلمسان وهو ينتمي إلى زاوية زيري، حفظ القرآن الكريم على والده وأخد مبادئ اللغة العربية والفقه الإسلامي أن التحق بجامعة القرويين المشهورة المتواجدة بمدينة فاس بالمغرب الشقيق وتحصل على الشهادة العلمية منها ثم تعيّن في مدارس جمعية علماء المسلمين الجزائريين وأخد الكثير على يد العلامة عبد الحميد بن باديس وتنقل بين عدة مدن. كانت له سمعة طيبة عند الجمعيات والجمهور وصار من الشخصيات المحترمة أثناء الثورة الجزائرية المسلحة. كرّس حياته بنشر الخير مرشدا في زمن ضعفت فيه القيم وطغت عليه المادية والأنانية معتمدا على الثقافة الإسلامية. كان وفيا للمثل العليا التي آمن بها والرسالة التي نذر نفسه لخدمتها، وعرف بالصراحة والوضوح حتى في أدق الأمور وأكثرها حساسية، فهو يعتبر من الدعاة للوقوف على أسرار الدين وحقيقته وله مخزون علمي ومسار نضالي وتراث فكري، فهو إمام وخطيب وفقيه ومؤلف وهو ما شهد به الشيخ أبو عمران رئيس المجلس الإسلامي الأعلى ومحمد بورغام السفير السابق. وللشيخ الجليل محمد القباطي عدّة مؤلفات وهي كتاب الإنسانية، كتاب الإنسان خليفة الله في الأرض، كتاب اقتصاد الوطن العربي، كتاب مواد الخطب المنبرية والدروس المسجدية، كتاب الغزو الثقافي وحياة الأمير عبد القادر.
أشرف الشيخ على تنشيط عدة محاضرات وألقى الكثير من الدروس التاريخية والفقهية ويعتبر تحفة نادرة في علم الدين والتاريخ كما كانت النكت والدّعابة لا تفارق لسانه العربي الفصيح الإسلامي، رحم الله شيخنا الفاضل توفي يوم 14 أوت 2010 كان وسيبقى مفخرة لمدينة الغزوات.

Partager cet article

Published by BAOUCH MOURAD
commenter cet article

commentaires